اللجنة الوطنية لتسهيل النقل والتجارة في منطقة الاسكوا تعقد اجتماعها الثامن عشر

img

اللجنة الوطنية لتسهيل النقل والتجارة في منطقة الاسكوا تعقد اجتماعها الثامن عشر

عقدت اللجنة الوطنية لتسهيل النقل والتجارة في منطقة الاسكوا اجتماعها الثامن عشر في ديوان وزارة النقل في يوم الاثنين المصادف 3/9/2018 ، وقد حضر السيد احمد كريم عبد أيوب / الوكيل الإداري لوزارة النقل ممثلا” عن السيد الوزير / رئيس اللجنة الوطنية وقدم السيد الوكيل الإداري اعتذار السيد الوزير عن حضور الاجتماع بسبب انشغاله بالاجتماع الأول للدورة الرابعة لمجلس النواب ورحب سيادته بالحاضرين وتمنى لهم النجاح في مهمتهم ، ثم سلم رئاسة الجلسة الى السيد هيثم جميل اسماعيل / وكيل وزير التجارة للشؤون الاقتصادية/ النائب الأول لرئيس اللجنة الوطنية بموجب آلية تنظيم عمل اللجنة الوطنية ، و حضر الاجتماع السادة وكلاء الوزارات و رؤوساء اتحادات القطاع الخاص اعضاء اللجنة.

وقد بحثت اللجنة في اجتماعها المواضيع المدرجة في جدول الاعمال والمرفوعة اليه من قبل اللجنة الفنية لتسهيل النقل والتجارة واتخذت القرارات والتوصيات المناسبة بشأنها التي سيتم مصادقتها من السيد وزير النقل / رئيس اللجنة الوطنية ومن ثم رفعها الى الامانة العامة لمجلس الوزراء ، وشملت هذه المواضيع الموافقة على تخصيص موازنة مالية الى اللجنة الفنية لتمكينها من اجراء البحوث والدراسات المتعلقة بتسهيل النقل والتجارة والنشاطات الاخرى المتعلقة بهما ، و التوصية بتخصيص موازنة مالية سنوية مناسبة للامانة التنفيذية للصرف على نشاطاتها ، والموافقة على انضمام اتحاد المقاولين العراقيين لعضوية اللجنة الوطنية لتسهيل النقل والتجارة ، وكذلك موضوع انضمام جمهورية العراق الى اتفاقيات الكمارك العالمية المهمة وهي اتفاقية (كيوتو) الدولية المعدلة لتبسيط وتنسيق الإجراءات الكمركية ، والاتفاقية الدولية للنظام المنسق لتصنيف وتبويب السلع ، واتفاقية إسطنبول الدولية للإدخال المؤقت ، كما ناقشت اللجنة مقترح اعتماد السكك الحديد كناقل رئيسي للبضائع في العراق من اجل المحافظة على الطرق العامة من الاضرار ، وناقشت ايضا موضوع ممثل شركات التأمين الحكومية والاهلية في اللجنة الوطنية.

الكاتب Executive Secretary Iraqi National Committee for Transport & Trade Facilitation

Executive Secretary Iraqi National Committee for Transport & Trade Facilitation

مواضيع متعلقة

اترك رداً